منتــــــــدى التـــــــواصـل الســـعــــودي

نتمنى لك أطيب الأوقات بيننا وإن شاء الله تجد كل تعاون
وإخاء وفائدة من الجميع
ننتظر مشاركاتك

منتدى التواصل السعودي منتدى عام
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول
زوارنا الكرام شاركو في نشر الموضوعات التي تفيدنا في الدنيا والاخره ومرحبا بالجميع المنتدى منتداكم
‏ما نراه صعباً هو يسير على الله ، و ما نراه كبيراً هو صغير عند الله ، و ما نراه مستحيلاً هو هيّن على الله ، فقط علينا أن نقصد بابه. @@ نجم @@
اعزائي اعضاء وزوار منتدى التواصل السعودي نتمنى المشاركه بكل جديد ومفيد
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» من احاديث النبي عليه السلام
الجمعة نوفمبر 25, 2016 3:31 pm من طرف نجم

» الفرق بين الرويا والحلم
الجمعة نوفمبر 25, 2016 3:27 pm من طرف نجم

»  امهات المؤمنين
الجمعة نوفمبر 25, 2016 3:25 pm من طرف نجم

» صلو وسلمو علي رسول الله
الجمعة نوفمبر 18, 2016 2:51 am من طرف نجم

» الحذر من النميمه
الجمعة نوفمبر 11, 2016 2:02 pm من طرف نجم

» فتاوي مهمه عن الشبكه
الجمعة نوفمبر 11, 2016 4:43 am من طرف نجم

» غيرة النساء
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 4:42 pm من طرف نجم

» لادم وحواء عشر خصال مهمه
الأحد نوفمبر 06, 2016 7:33 pm من طرف نجم

» عسر الهضم ومشاكله
الأحد نوفمبر 06, 2016 7:29 pm من طرف نجم

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
شريط الاهدائات

اهدائات الاعضاء


شاطر | 
 

 حلول قساو ة القلوب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نجم
المدير
المدير


عدد المساهمات : 1261
نقاط : 3729
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 22/07/2010
الموقع : http://mssg.ba7r.org

مُساهمةموضوع: حلول قساو ة القلوب    الأربعاء مارس 14, 2012 8:05 pm

الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على مَن لا نبيَّ بعده ، أما بعد :

القلب يتقلب في الحياة بين القسوة واللين فإذا تواردت عليه القسوة والعصيان قسى , وإذا أكثر العبد من الطاعات رق الفؤاد .
ونجد أحيانا قسوة بقلوبنا وإذا أمعنا النظر وجدنا سبب القسوة هو البعد عن الله عز وجل وإذا وقع القلب في وحل الذنوب وجب على
العبد أن لا يستسلم لتلك الأدران , بل يجب عليه المبادرة بغسل تلك الأوساخ التي تعلقت بالقلب والرجوع إلى الله والفرار أليه



و إذا غلبك الهوى .. واستحكمت فيك شهوة ما ..
وإذا استولى عليك الشيطان بوساوسه ..
وإذا شعرت بقسوة قلب ..
وإذا لم تعد تؤثر فيك المواعظ ..
وإذا لم تعد تجد حلاوة الطاعة ولذة المناجاة .. رغم أنك تقبل عليها ..
إذا .. وإذا .... وإذا .........إذا شكوت من هذه الأعراض أو بعضها :

يوصيك أطباء القلوب : بسرعة مراجعة العيادات التالية ، فإن حالتك خطرة .. ! :

1_ عيادة الإكثار من نوافل الصلوات ( بعد القيام بالفرائض على وجهها ) ..
ويدخل في هذه النوافل :
صلاة الضحى ، وصلاة الوتر ، والسنن الراتبة ....

ونحو ذلك ..
تذكر .. أن من صلى اثنتي عشرة ركعة غير الفريضة .. بنى الله له قصراً في الجنة..

وتذكر هنا أيضا :
أن كثرة الإقبال على النوافل هو الطريق السالك لتحصيل محبة الله ..
كما ورد في الحديث الصحيح فيما معناه.."وما زال عبدي يتقرب إليَّ بالنوافل حتى أحبَّه "....."

2_ عيادة الإكثار من ذكر الله صباح مساء ، وليل نهار .. وفي كل حال ..
أذكار الصباح والمساء .. أذكار المناسبات والحالات .. الأذكار المطلقة ...
وتذكر هنا أن للذكر ( أكثر من مائة فائدة ) كل منها تستحق أن يبذل من أجلها الجهد
، وأن يفرغ من أجلها الوقت ، وأن ينفق من أجلها المال ..لو أمكن ..
ويكفي أن تنصب بين عينيك هذه الفائدة الجليلة :
قال تعالى ( فاذكروني أذكركم ) .. يا إلهي ! الله يذكرك ..! من أنت حتى يذكرك الله
رب السماوات والأرض ؟ ولكنه كرمه الواسع ورحمته العظيمة ..
فانتهز الفرصة ، وأقبل على الباب ، واعرف كيف تأتي البيوت من أبوابها ..!

3_ عيادة الإقبال على القرآن الكريم .. مع أنه عمدة الذكر وذروته ..
ولكن عليك أن تخصه بمزيد اعتناء واهتمام وتكثيف إقبال ...
كان كثير جدا من السلف الصالح يختمون المصحف كل سبعة أيام ..
ومنهم من يختم في أقل من ذلك .. فأنظر أين أنت من ذلك ؟!
يمر على بعضنا شهر ولا يختم كلام الله ولو مرة واحدة ..!!
حسبنا الله ونعم الوكيل ..

4_ عيادة الإقبال على الدعاء .. والإلحاح فيه ، والتضرع ، ومناجاة الرحمن ..
ويكفي أن تتذكر هنا أن الدعاء هو العبادة كما قرر ذلك الحبيب الأحب محمد صلى الله عليه وسلم ..
فانصهارك في الدعاء والتضرع والانكسار بين يدي الله ..
إنما هو تحقيق للعبودية في أروع صورها ..
فالدعاء تجسيد لإظهار الافتقار وإعلان عن الخروج من الحول والقوة إلى حول الله وقوته ..
هذه المعاني تعميق لحقيقة العبودية لله الواحد الأحد ..وهذا هو المطلوب الأول منك
وثمرات تحقيقك لهذه العبودية أكثر و أكبر وابعد مما تتصور ..


5_ عيادة قيام الليل .. وإن كانت هذه تندرج في ( النوافل ) ..
ولكن تخصيصها لأهميتها ، ولما لها من آثار واضحة مؤكدة ،
ففي خلوة الليل وقد آوى كل حبيب إلى حبيبه _ ولو كان الفراش ! _
يقف المتهجدون بين يدي مولاهم يناجونه ويتوددون إليه ، فيفيض على قلوبهم من
أنواره ..
ولذلك حين سئل بعض السلف عن وجوه المتهجدين وكيف أنها مشرقة منيرة .
قال : أولئك قوم خلوا بالرحمن فأفاض عليهم من نوره ! فظهرت على جوارحهم !

6_ عيادة الصدقات .. قلت أو كثرت .. فإن الصدقة تطفئ غضب الرب سبحانه .
وهاهنا نحب أن نلفت نظرك إلى أمر يغيب عن أكثر خلق الله ..
يلاحظ أن قوله تعالى ( يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْراً)
جاءت هذه الآية وسط آيات الإنفاق تماماً ..!!
ففيها إشارة واضحة أن الحكمة تتجلى أوضح ما تتجلى في قضية الإنفاق ..
فليس كل منفق يصيب الحكمة !! وإن كان مأجوراً ..!
ولكن من أوتي الحكمة في هذا الجانب .. فإن أجوره تتضاعف بشكل لا يتصور !
فاعرف أين تضع مالك ..! وكيف تضعه

7_ عيادة حضور مجالس العلم والذكر والوعظ .. فإنها مجالس مباركة
ولأجوائها صدى واضح على كل من تردد عليها ، وزاحم بالركب فيها ..
وفي الحديث :
وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ ..
أخرج البخاري عن أبي واقد الليثي ـ رضي الله عنه ـ (أن رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ بينما هو جالس في المسجد والناس معه، إذ أقبل ثلاثة نفر، فأقبل اثنان إلى النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ، وذهب واحد، قال فوقفا على رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ فأما أحدهما فرأى فرجة في الحلقة فجلس فيها، وأما الآخر فجلس خلفهم، فأما الثالث فأدبر ذاهباً فلما فرغ الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال: ألا أخبركم عن النفر الثلاثة أما أحدهم فأوى إلى الله فأواه الله، ..... إلى آخر الحديث )....فوطن نفسك أن تكون من المقبلين ليقبل الله
عليك ..
ومن لم يتمكن من حضور حلقات العلم .. فبمتابعة المحاضرات من شريط وإعادة السماع
أكثر من مرة وتلخيص ما تسمع ، ونقل أجمل ما انتفعت به وهكذا..

8_ عيادة التفكر والتأمل .. في النفس ابتداء .. نفسك التي بين جنبيك أولى بأن تعيد
فيها نظرك وتقلبه !!
ثم في الآفاق .. وآيات الله هاهنا وهناك لا يحصيها إلا هو سبحانه ..
وللأسف أن أكثر الخلق هم كما وصفهم الله سبحانه في كتابه :
( وَكَأَينْ مِنْ آيَةٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ يَمُرُّونَ عَلَيْهَا وَهُمْ عَنْهَا مُعْرِضُونَ)
فإنا لله وإنا إليه راجعون ...
ويكفي أن أكبر مساحة في كتاب الله سبحانه كانت تحث على إعمال الفكر
لأنه الطريق المؤدي إلى تحصيل اليقين ..
( وَفِي الأرْضِ آيَاتٌ لِلْمُوقِنِينَ* وَفِي أَنْفُسِكُمْ أَفَلا تُبْصِرُونَ )

اللَّهُمَّ تَقَبَّلْ مِنَّا صَالِحَ الأَعْمَالِ وَاجْعَلهَا خَالِصةً لِوَجْهِكَ الكَرِيمِ..

وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ

الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.

لا تنسونا من صالح دعائكم

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mssg.ba7r.org
الدعم الفني



عدد المساهمات : 6
نقاط : 6
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 18/03/2012

مُساهمةموضوع: رد: حلول قساو ة القلوب    الأحد مارس 18, 2012 6:52 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حلول قساو ة القلوب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتــــــــدى التـــــــواصـل الســـعــــودي :: المنتدى الاسلامي :: المنتدى الاسلامي :: المنتدى الاسلامي-
انتقل الى: