منتــــــــدى التـــــــواصـل الســـعــــودي

نتمنى لك أطيب الأوقات بيننا وإن شاء الله تجد كل تعاون
وإخاء وفائدة من الجميع
ننتظر مشاركاتك

منتدى التواصل السعودي منتدى عام
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول
زوارنا الكرام شاركو في نشر الموضوعات التي تفيدنا في الدنيا والاخره ومرحبا بالجميع المنتدى منتداكم
‏ما نراه صعباً هو يسير على الله ، و ما نراه كبيراً هو صغير عند الله ، و ما نراه مستحيلاً هو هيّن على الله ، فقط علينا أن نقصد بابه. @@ نجم @@
اعزائي اعضاء وزوار منتدى التواصل السعودي نتمنى المشاركه بكل جديد ومفيد
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» من احاديث النبي عليه السلام
الجمعة نوفمبر 25, 2016 3:31 pm من طرف نجم

» الفرق بين الرويا والحلم
الجمعة نوفمبر 25, 2016 3:27 pm من طرف نجم

»  امهات المؤمنين
الجمعة نوفمبر 25, 2016 3:25 pm من طرف نجم

» صلو وسلمو علي رسول الله
الجمعة نوفمبر 18, 2016 2:51 am من طرف نجم

» الحذر من النميمه
الجمعة نوفمبر 11, 2016 2:02 pm من طرف نجم

» فتاوي مهمه عن الشبكه
الجمعة نوفمبر 11, 2016 4:43 am من طرف نجم

» غيرة النساء
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 4:42 pm من طرف نجم

» لادم وحواء عشر خصال مهمه
الأحد نوفمبر 06, 2016 7:33 pm من طرف نجم

» عسر الهضم ومشاكله
الأحد نوفمبر 06, 2016 7:29 pm من طرف نجم

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
شريط الاهدائات

اهدائات الاعضاء


شاطر | 
 

 خطبة ألقيت في جامع أبي عبيدة بحي الشفا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نجم
المدير
المدير


عدد المساهمات : 1261
نقاط : 3729
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 22/07/2010
الموقع : http://mssg.ba7r.org

مُساهمةموضوع: خطبة ألقيت في جامع أبي عبيدة بحي الشفا   الجمعة يونيو 15, 2012 8:02 pm

[size=21]خطبة ألقيت في جامع أبي عبيدة بحي الشفا



ألقاها : د / سعد بن عبد العزيز الدريهم .



بسم الله الرحمن الرحيم
إِنَّ الحمدَ لله، نحمدُه ونستعينُه ونستغفرُه، ونعوذُ بالله من شرور أنفسنا، ومن سيئات أعمالنا . من يهده الله؛ فَلا مُضلَّ له ، ومن يضلل؛ فلا هاديَ له، وأشهدُ أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهدُ أن محمداً عبده ورسوله .
أما بعدُ: فإنَّ أصدقَ الحديث كتابُ الله، وخيرَ الهدي هديُ محمدٍ e، وشرَّ الأمور مُحـدثاتُها، وكلَّ محدثة بدعة، وكلَّ بدعة ضلالة، وكلَّ ضلالة في النار.
أيها الأحبة في الله ، ها قد أطلت عليكم الإجازة بوجهها ، وها أنتم تتفيأون ظلالها ، وهي فرصة للراحة بعد التعب ، وللخلوة بعد الشُغُل . والإجازة لا تكون إلا من أمور الدنيا وشواغلها ؛ أما أمور الآخرة ، فلا إجازة منها إلا بعد الموت )وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ اليَقِيْنُ( ، والراحة الكبرى عندما تضع إحدى قدميك في الجنة ؛ نسأل الله أن يبلغنا جنته بفضله ورحمته .
ومما لا مراء فيه ولا جدال أن الإجازة الحقة أيها الأحبة في الله ، هي التي تتماشى فيها النفس مع الفطرة ، فلا تخالفها ؛ فتعطي النفس مبتغاها في راحتها وفي شغُلها ؛ وفي نومها وفي يقظتها ؛ فإذا أدرك الإنسان ذلك كانت له الهناءةُ في إجازته ، وإلا كانت إجازته ثقلاً من المتاعب ، ومن ينظر في حياة الطلاب، أو حتى في سلوك الكبار أثناء إجازتهم يلحظ فيها نشازاً ؛ فتجد السهر حتى هزيع من الليل أو ربما حتى الصباح ، بل ربما تمادى بعضهم فامتد سهره موصولاً حتى قريباً من الظهر ، وهذا من الغلو والإفراط ومن الميل العريض عن فطرة الله في النوم واليقظة ، وهذا لا يأتي إلا بالشرور ، وأولها تحطيم الجسد ؛ ففي الإنسان كما قال أهل الطب : خلايا تنام بالليل حتى لو سهر الإنسان ، وتستيقظ بالنهار حتى ولو كان نائماً ؛ فإذا نمت بالنهار ولو ساعات متطاولة ؛ فإنك لا تحس بلذة النوم كما لو كان ليلاً ، ولا يحس الإنسان بالانسجام التام وراحة النفس والجسد إلا بعد أن يتوافق نومه مع نوم خلايا الجسد ، )وَمِنْ أيَاتِهِ مَنَامُكُمْ بِالليْلِ( ، وهذا الانسجام له أثر بالغ على نفسيات الأبناء إيجاباً وسلباً .
أنعم النظر أيها المحب ، في نفسيات الأبناء في الإجازة ، وقارنها بنفسياتهم في أيام الدراسة مع ما يلاقونه في أيام الدراسة من تعب ، وما يجدونه في الإجازة من راحة ، لا ريب أنك ستقف على عجيب من الأمر ؛ فتجد سكينة هناك وهدوءاً ، وتجد هنا أيام الإجازة تقلباً ومزاجية ونشازاً في التصرفات ، ولا يغيب عنك وأنت تتصفح وجوه أبنائك وبناتك تلك الشحوبة في الوجوه وتلك الصفرةَ الظاهرة ، وكل ذلك من عوامل السهر ونتائجه المدمرة للفرد ، وقد أشار القدماء من علمائنا رحمهم الله إلى نتائج السهر المدمرة ، فقد أوضح ابن القيم أن السهر مما يهد جسد الآدمي ، وكل ما قيل أيها الجمع الكريم ، متوجه للسهر البريء ، الذي لا تخرم فيه مروءة ، ولاتهتك فيه حرمة . أما إذا زاوجه شيء من الموبقات فهذا سهر مشؤوم ومورد لصاحبه لدركات الوبال والخبال ، وهذا أمر تلبس به كثير من الناس ، بل حتى الصغار منهم .
عندما تخرج من بيتك فجراً ، أو عندما يُكتب عليك السهر يوماً ما ، ستجد في طريقك وفي حيك الكثيرَ من المظاهر النشاز للسهر وكذلك التصرفات غير المسؤولة؛ فثمة شباب يمارسون التفحيط وحتى هزيع من الليل ، كما تجد أولئك الذين يستعرضون بسياراتهم ويؤذون الناس خاصة تلك السيارات الملأى بالعوائل رغبة في لفت الأنظار إليها ألا ساء ما يصنعون ، كما أن من المناظر التي ربما تعرض لك وأنت في ذلك الهزيع من الليل وفي الوقت المبارك من الليل ، أولئك الشباب الذين صفوا سياراتهم في وسط الشوارع ، وبدأوا بتبادل أحاديث الخساسة ولا ريب ، وعندما تتقدم وتطلب منهم التنحي جانباً لكي تمر تلحظ منهم التفاتاً إليك وتبادل الابتسامات بينهم وعدم المبالاة ، إنك أيها المحب ، عندما تفكر لا تدري ما الذي يحس به أولئك السقط الشواذ ، لا أراهم وأنتم كذلك يضحكون إلا على خيباتهم وسوء تربية الأهل لهم ، فلا حول ولا قوة إلا بالله .
إنك أيها المحب ، عندما تقارن بين أولئك اللاهيين السادرين في غيهم ، وأولئك الذين حنوا الأصلاب على المفيد ، إنك لتقارن بين أرض وسماء ، وبين عز وكرامة وبين ذل ومهانة ، لا سواء أيها الجمع الكريم ، بين أصحاب المعالي وأصحاب المهاوي والردى ، قل ما شئت وحدث عن من تريد ؛ فإن الخطب سباق بين علو وسفل وارتقاء ونزول ، ولا يبلغ الإنسان ما يريد إلا بنفسه وهمته ، وكل ذلك بعد توفيق الله وتسديده سبحانه ، كما أن دعاء الوالدين ذو أثر في ذلك بالغ ، ولا تنسوا كذلك أيها الجمع الكريم ، القدوة الحسنة ؛ فإن النشء يتلقف عن والديه عاداته ؛ فإن كانت حسنة كان الغراس حسناً ، وإن كانت سيئة كان الزرع نكداً ؛ فكونوا أيها الجمع ، قدوات حسان للأبناء والبنات ، ولا تخش ولو ند ابنك في بدايات المراهقة ؛ فإن القدوة والدعوة ؛ ستأخذ به إلى بحبوحة الاستقامة والمسؤولية ، والله نسأل أن يجعلني وإياكم ممن تقر أعينهم بأبنائهم وبناتهم في الدنيا والآخرة إنك جواد كريم .
أقول قولي هذا، واستغفر الله لي ولكم ولسائر المسلمين من كل ذنب؛ فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم.

الحمد لله على إحسانه ، ونشكره على توفيقه وامتنانه ، ونصلي ونسلم على المبعوث رحمة للعالمين سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وأصحابه وإخوانه ، وسلم تسليماً .
أما بعدُ :
فيا أيها الأحبة في الله ، تبدأ العادات السيئة بسيطة وذات وجه حسن، ولكن بعد فترة تغير لبوسها ؛ لتستبدل الحسن بالسوء ، وتخرج من البساطة إلى التعقيد ، وخير مثال على ذلك حفلاتُ النجاح ؛ إذ كانت في بداياتها ذات توجه بسيط ساذج لا تتعدى تقديم هديا للناجحين والناجحات ، وربما بعض الحلوى ، ولكن وبمرور الزمان وتوفر وسائل الاتصال ، استبدلت تلك الحفلات وجهها البسيط البريء بآخر تكمن فيه السيئات ؛ فأضحى يستأجر لتلك الاحتفالات الاستراحات ، ويدعى لها المطربون والمطربات ، وتقدم فيها صنوف الأكل والمقبلات ، في إسراف ظاهر ، وتهدر بسبب من ذلك الدراهم ألوفاً مؤلفة .
لو تأملنا نجدنا نتأفف ونشكوا من غلاء المعيشة وعجزنا حتى عن الأساسيات ، بينما نصرف الأموال على مثل هذه التفاهات ، ولم تعد تلك الحفلات أيها الجمع ، قاصرة على من أخذوا الشهادات العليا بل أصبحت شاملة حتى لأصحاب الشهادات الدنيا ، وقد حدثني أحدهم أن هذه الحفلات الجماعية للتخرج ربما كلفت الواحد خمسة آلاف ريال وبعضهم أكثر، وقد يستأجرون لذلك قصور أفراح ويستدعون لذلك بعض المطربين المشهورين ، فكم في ذلك من معاناة لبعض الأولياء ، وإن قدر الولي فأينه عن الحرام في معاقرة المعازف والغناء ؛ إنك أيها الأب الحازم الحكيم ، بإيجابيتك وحزمك قادر على وأد مثل هذه المنكرات ، وذلك بمنعك ابنك وابنتك من مثل هذه المحافل التي لا تجلب إلا السوء ، وإذا كنت مقتدراً فخاطب ابنك خطاب الرجل العاقل ، وقل له ما منعتك هذه الدراهم بخلا بها عليك ، ولكن مصرف هذه الدراهم ليس فيه ما يرضي الله ، ولو أردتها في أمر حلال لجادت بها نفسي سخية طيبة ، لو فعلت ذلك لاجتثثت نابتة الحزن من قلب ابنك ، ولرسخت في قلبه قيمة النفقة في وجهها الصحيح ..
لا نريد أيها الجمع الكريم ، أن نحرم أبناءنا وبناتنا من أنسهم ، ولا أن ننزع الفرح من قلوبهم ، ولكن ليس كل ماتهواه النفس نسارع فيه ، خاصة ونحن نرى فيه غضب الله ، كما أن هذه الأموال التي تهدر تقوم على بعض منها أسر ، فلو بذلت في وجوهها لربما كانت بركة على صاحبها وسعادة له في الدنيا والآخرة ، ومن أحسن النية أحسن الله له العمل ، والله أسأل أن يجعل سعي أبنائنا مبروراً ، وأن يستخدمهم في طاعته ومراضيه إنه جواد كريم .
</B></I>

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mssg.ba7r.org
 
خطبة ألقيت في جامع أبي عبيدة بحي الشفا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتــــــــدى التـــــــواصـل الســـعــــودي :: المنتدى الاسلامي :: المنتدى الاسلامي :: المنتدى الاسلامي-
انتقل الى: